التخطي إلى المحتوى الرئيسي

#البورصة تتراجع إلى مستوى 10898 نقطة بضغط من مبيعات المصريين والعرب





رنا ممدوح  _ أختتمت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات اليوم، على تراجع جماعي، بضغط من القوى البيعية للمستثمرين المصريين والعرب.



وتراجع المؤشر الرئيسي EGX30 بنسبة 0.83%، وأغلق عند مستوى 10898 نقطة.


وسجل سهم البنك التجاري الدولي – مصر، صاحب الوزن النسبي الأكبر بالثلاثيني انخفاضاً بنسبة 1.12%، وأغلق عند مستوى 62.65 جنيه.


وانخفض كلا من EGX70 و EGX100 متساويا الأوزان بنسبة 0.5%، و 0.55% على الترتيبز


وسجلت أحجام أحجام التداولات مبلغ 1.737.488 مليار جنيه على 190 شركة من خلال 52.502 ألف عملية.


وتضمنت التداولات تنفيذ عرض الشراء الإجباري المقدم من شركة هايدلبرج سيمنت فرانس اس ايه اس على أسهم شركة السويس للأسمنت وذلك لعدد 25.736 مليون جنيه، بقيمة إجمالية 193.021 مليون جنيه.


وتراجعت الأسعار السوقية لأسهم 103 شركة مقابل ارتفاع 55 في حين لم تتغير أسعار 32.


واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء محققين صافي بقيمة 128.394 مليون جنيه، بدعم من المؤسسات التي سجلت صافي مشتريات بقيمة 129.876 مليون جنيه، مقابل 1.481 مليون جنيه صافي بيع من الأفراد.


في حين سيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين المصريين، وسجلوا صافي بقيمة 111.817 مليون جنيه، منها 102.010 مليون جنيه للأفراد، و9.807 مليون جنيه للمؤسسات.


وسجلت تعاملات المستثمرين العرب صافي بيع بقيمة 16.577 مليون جنيه، بضغط من المؤسسات التي حققت صافي بيع بقيمة 33.110 مليون جنيه، مقابل 16.533 مليون جنيه صافي شراء من الأفراد.


واستحوذ المصريون على نسبة 81.7% من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على11.64% والعرب على 6.66% بعد استبعاد الصفقات.



وسيطرت المؤسسات على 36.61% من تعاملات اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 63.38%.


وتصدر سهم الوطنية للإسكان للنقابات المهنية قائمة الأكثر ارتفاعاً بنسبة 9.99%، تلاه سهم السعودية المصرية للاستثمار والتمويل بنسبة 9.87%، ثم سهم مرسى مرسى علم للتنمية السياحية بنسبة 8.11%.


في حين تصدر سهم جولدن كوست السخنة للاستثمار السياحي قائمة الأكثر انخفاضاً بنسبة 8.12%، تلاه سهم العقارية للبنوك الوطنية للتنمية بنسبة 7.77%، ثم سهم العز للسيراميك والبورسلين – الجوهرة بنسبة 7.20%.


أرجع محمد لطفى العضو المنتدب بشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، اضطراب أداء مؤشرات البورصة المصرية بنهاية جلسات الأسبوع إلى قلق المستثمرين من تطورات الوضع الصحي الخاص بفيروس كورونا عالمياً، خاصة مع تزايد عدد الإصابات.


ومع ذلك رأي لطفى، أن البورصة تشهد انتعاشة في حركة التداولات، وانعكس ذلك على زيادة أحجام السيولة اليومية، لذلك فإن الاستقرار هو محرك المسار القادم.


وتوقع، أن يستمر الأداء العرضي لمؤشرات البورصة حتى اعتماد لقاح كورونا المنتظر بمنتصف ديسمبر القادم.


ووضع العضو المنتدب لشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، رهانة على أسهم مؤشر EGX70 ، حيث أنها مازالت تجذب أغلب السيولة بالبورصة بسبب نشاط شركاتها.


من جانبه يري حسام الغايش، العضو المنتدب لشركة أسواق لإدارة الاستثمارات المالية، أن اضطرابات الأسواق العالمية الناتجة عن زيادة عدد الإصابات بفيروس كورونا وتداعيات انتخابات الرئاسة الأمريكية تؤثر سلباً على البورصة المصرية.


وتوقع الغايش أن تتخذ البورصة مسار عرضى بين مستوى 11050 نقطة و10800 نقطة.


اضغط لتحميل العدد السابع والسبعون من نشرة حابي







➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖

📡 المصدر : #حابي

➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖
احدث الاخبار

تعليقات