التخطي إلى المحتوى الرئيسي

#«فايدتى» تخطط لطرح منتجات 20 بنكاً على منصتها فى 2021 بدعم من «المركزى»


“فايدتى” كيان ناشئ جديد انضم حديثًا إلى عالم التمويل والتأمين، متسلحًا بأنظمة التكنولوجيا المالية، فى توفير وتبسيط إجراءات حصول الأفراد على تمويل بنكى أو التأمين على مناحى الحياة المختلفة.


تأسست “فايدتى” فى أكتوبر عام 2019، على يد صلاح شافعى، العضو المنتدب السابق بشركة سى آى كابيتال لترويج وتغطية الاكتتابات، بالإضافة إلى محمد يونس، الرئيس التنفيذى السابق لبنك الاستثمار “رينيسانس كابيتال”.


وبطموحات كبيرة تسعى “فايدتى” إلى تقديم منتجات التمويل بشكل أكثر سهولة، ملقية كامل تركيزها على الأفراد، حاورت “المال” مؤسسى الشركة، حول طبيعة عملها وأهدافها خلال المرحلة المقبلة.


فى البداية أكد صلاح شافعى، الشريك المؤسس لشركة “فايدتى”، أن الفكرة تقوم على استخدام أنظمة التكنولوجيا المالية فى توصيل الفرد بالمنتج التمويلى المناسب له، سواء على صعيد متطلبات وشروط الحصول على التمويل أو قدرة الفرد على السداد.


استهداف إتاحة منتجات التمويل من الأنشطة غير المصرفية خلال عامين


وأضاف فى حواره مع “المال” أن “فايدتى” ستقوم بإتاحة كافة المنتجات التمويلية المختلفة على مراحل زمنية، إذ ستبدأ بمنتجات البنوك والتأمين فى المرحلة الأولى، ثم ستضيف اليها منتجات التمويل من الأنشطة المالية غير المصرفية فى المرحلة الثانية التى من المستهدف ان تبدأ عقب عامين من العمل الفعلى.



صلاح شافعى، الشريك المؤسس لشركة “فايدتى”

وكشف شافعى، أن “فايدتى” تلقت دعمًا كبيرًا من البنك المركزى المصرى فى ظل توجهه نحو تطبيق الشمول المالى والاعتماد على التكنولوجيا المالية فى سبيل التحول إلى المجتمع اللانقدى، موضحًا ان دعم “المركزى” ساهم فى وصول “فايدتى” لعدد كبير من البنوك.


وأوضح أن دعم “المركزى” تمثل فى تسهيل تحديد لقاءات مع مسئولى البنوك المختلفة، بالإضافة إلى فهم القوانين المنظمة للعمل فى القطاع المصرفى، مع شرح مستهدفات المرحلة المقبلة، حتى تتمكن “فايدتى” من التجهيز لها وأبرزها “التوقيع الإلكترونى”، بجانب المساعدة فى إستصدار الرخص رغم تبعية الشركة للهيئة العامة للرقابة المالية.


 


وتابع موضحًا أن “فايدتى” إنتهت من إعداد موقعها الإلكترونى فى شهر يونيو الماضى، فيما تم اتاحته فعليًا للعملاء خلال الأيام القليلة الماضية.


وأكد شافعى، أن “فايدتى” تستهدف أى منتج تمويلى فى السوق المحلية وإتاحته للعملاء من خلال منصتها الإلكترونية.


وأشاد شافعى، بمبادرات البنك المركزى الأخيرة التى تستهدف تنشيط وتبسيط إجراءات الحصول على تمويل من البنوك، التى ستصب فى صالح شركات التكنولوجيا المالية، متوقعًا تحقيق معدلات نمو مرتفعة بذلك النشاط خلال الفترة المقبلة.


وقام البنك المركزى المصرى بعدة مبادرات، أهمها تخفيض سعر الفائدة بنسبة %3، وتأجيل كافة الاستحقاقات الإئتمانية للعملاء والأفراد، وكذلك مبادرة العملاء غير المنتظمين من الأشخاص الطبيعية (الأفراد)، وإلغاء القوائم السوداء، وإلغاء القوائم السلبية للعملاء الحاصلين على قروض لأغراض اسهلاكية، وتخفيض مدد الإفصاح عن المعلومات التاريخية للعملاء بعد السداد.


بالإضافة إلى التنازل عن جميع القضايا المتداولة بين البنوك والعملاء، وإتاحــة 100 مليــار جنيه بعائــد ســنوى %8 متناقص، لتمويــل شركات القطـاع الخـاص الصنـاعى والـشركات العاملـة فى المجـال الـزراعى والإنتـاج والتصنيـع الـزراعى.


من جهته قال محمد يونس، الشريك المؤسس لـ”فايدتى”، إن فكرة إنشاء الشركة جاذبة للغاية، إذ أنها تمثل وسيطًا مرنًا بين البنوك وشركات التأمين وبين العملاء الأفراد، سيمنح العملاء الفرصة الكاملة للتعرف على كافة المنتجات وإختيار الأنسب لهم دون جهد وعناء.


وأضاف أن “فايدتى” تهتم بالجانب التعليمى والتثقيفى من خلال منصتها الإلكترونية، إذ تُعد مكتبة كبيرة على موقعها الإلكترونى، مرتبطة بمجال التمويل والقطاع المصرفى، والتأمين.


ولفت يونس، إلى أن المكتبة تنشر شهريًا نحو 30 مقالاً عن قطاع التمويل والتأمين، فى ظل سعيها لنشر ثقافة التمويل بين الأفراد.






➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖

📡 المصدر : #جريدة_المال

➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖
احدث الاخبار

تعليقات