التخطي إلى المحتوى الرئيسي

#مبيعات الأجانب تهبط بالبورصة 0.58% في ختام التعاملات وسط تداولات مليارية





رنا ممدوح – دفعت القوى البيعية للمؤسسات الأجنبية، مؤشرات البورصة المصرية لإغلاق التعاملات على تراجع جماعي.


اضغط لتحميل تطبيق جريدة حابي


وانخفض المؤشر الرئيسي EGX30 بنسبة 0.58%، وأغلق عند مستوى 11007 نقطة.


وسجل سهم البنك التجاري الدولي – مصر، صاحب الوزن النسبي الأكبر بالثلاثيني انخفاضاً بنسبة 0.18%، وأغلق عند مستوى 66.42 جنيه.


وتراجع كل من EGX70 و EGX100 متساويا الأوزان بنسبة 2.59%، و 2.26% على الترتيب.


وسجلت أحجام التداولات مبلغ 1.170.519 مليار جنيه على 179 شركة من خلال 46777 عملية.


وتراجعت الأسعار السوقية لأسهم 131 شركة مقابل ارتفاع 31 في حين لم تتغير أسعار 17.


وسيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين الأجانب، وسجلوا صافي بقيمة 85.192 مليون جنيه، بضغط من المؤسسات التي حققت صافي مبيعات بقيمة 86.118 مليون جنيه، مقابل 925.917 ألف جنيه صافي شراء من الأفراد.


في حين اتجهت تعاملات المستثمرين العرب نحو الشراء محققين صافي بقيمة 53.373 مليون جنيه، منها 32.082 مليون جنيه للمؤسسات، و21.291 مليون جنيه للأفراد.


وسجلت تعاملات المستثمرين المصريين صافي شراء بقيمة 31.818 مليون جنيه، بدعم من المؤسسات التي حققت صافي مشتريات بقيمة 44.231 مليون جنيه، مقابل 12.413 مليون جنيه صافي بيع من الأفراد.


واستحوذ المصريون على نسبة 83.96% من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على10.29% والعرب على 5.75% بعد استبعاد الصفقات.


وسيطرت المؤسسات على 21% من تعاملات اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 78.99%.


وتصدر سهم عبر المحيطات للسياحة قائمة الأكثر ارتفاعاً بنسبة 8.51%، تلاه سهم بنك قناة السويس بنسبة 7.97%، ثم سهم برايم القابضة للاستثمارات المالية بنسبة 6.35%.


في حين تصدر سهم المصرية لتطوير صناعة البناء – ليفت سلاب مصر- قائمة الأكثر انخفاضاً بنسبة 11.61%، تلاه سهم الخليجية الكندية للاستثمار العقاري العربي بنسبة 9.99%، ثم سهم العربية المتحدة للشحن والتفريغ بنسبة 7.97%.


ويرى عادل عبد الفتاح، رئيس مجلس إدارة شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، أن السبب وراء تراجع أداء مؤشرات البورصة هو عمليات جني الأرباح في الأسهمة الصغيرة والمتوسطة، وبعض من المضاربات السريعة.


وتوقع عبد الفتاح أن تستمر مؤشرات البورصة في التحرك بصورة عرضية على المدى القصير؛ نظراً لغياب المحفزات.


ويعتقد أنه في حال الإسراع من إصدار قرار بخفض أسعار الطاقة المنتظر من الحكومة، تتغير ملامح سيناريو اتجاهات البورصة لتتحول إلى إيجابي صاعد.


ومن جانبه، قال محمد إسماعيل، رئيس قسم التحليل الفني بشركة جذور لتداول الأوراق المالية، إن مؤشر البورصة الرئيسي اختبر مازال محافظاً على القالب العرضي بعد اختبار المقاومة الثانوية له عند 11070 نقطة والتي ظهرت عندها القوة البيعية.


وبرة إسماعيل أن انخفاض اليوم إشارة الي احتمال الانخفاض نحو الحد السفلى حول منطقة الدعم 10.850 نقطة.


وأوضح أن السيناريو سيظل على الحياد تى اختراق أي من هذين المستويين والتي تعطي رؤية واضحة للاتجاه القادم على المدى القصير.


اضغط لتحميل العدد الثاني والخمسون من نشرة حابي







➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖

📡 المصدر : #حابي

➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖
احدث الاخبار

تعليقات