التخطي إلى المحتوى الرئيسي

مصر تعتزم التخلص من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون بحلول 2030

——————————-



مصر تعتزم التخلص من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون بحلول 2030


details.article.title




القاهرة – مباشر قالت ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إن مصر تسعى للتخلص التام من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون بحلول 2030.


وشاركت مصر دول العالم الاحتفال باليوم العالمي لحماية طبقة الأوزون، والذي يقام هذا العام تحت شعار “الأوزون من أجل الحياة”، ويتزامن مع مرور 35 عاماً من العمل على حماية طبقة الأوزون، والذي يعد أول عمل جماعي في مجال حماية البيئة تشترك في تنفيذه كل دول العالم، وهو ما يجعله نموذجاً يحتذى به في سائر الاتفاقيات البيئية الأخرى.


وأكدت ياسمين فؤاد، في بيان اليوم الخميس، أن الوزارة ووحدة الأوزون التابعة لها تولى قضية الحفاظ على طبقة الأوزون اهتماماً كبيراً، فمصر لها دور مهم في المفاوضات الخاصة بالاتفاقيات البيئية الدولية، خاصة في توقيع اتفاقية ﭬيينا عام 1985، والتي انبثق عنها بروتوكول مونتريال الذي تم توقيعه في 16 سبتمبر عام 1987، كما تعد مصر الدولة السابعة في ترتيب الدول الموقعة والمصدقة على هذا البروتوكول والذي حاز على إجماع دول العالم.


وتابعت فؤاد “لقد حظيت مصر بثقة الدول أطراف البروتوكول، حيث تم اختيار الدكتور عمر العريني لتولي مسؤولية إدارة الصندوق المتعدد الأطراف لأول عشر سنوات من إنشائه، وهو الصندوق المسؤول عن التمويل اللازم لتقديم الدعم المادي والفني للدول النامية بهدف مساعدتها على الوفاء بالتزاماتها في التخلص من استخدام المواد المستنفذة لطبقة الأوزون وفقاً للجداول الزمنية التي يحددها بروتوكول مونتريال”.


وأعربت فؤاد عن فخرها بكون وحدة الأوزون المصرية أول وحدة وطنية يتم إنشاؤها على مستوى الدول الأفريقية والعربية، وبتنفيذ الشركات المصرية العاملة في قطاع صناعة الفوم ومواد العزل الحراري أول مشروعات بروتوكول مونتريال على مستوى العالم في شهر أكتوبر عام 1992، وبهذه المشروعات بدأت مصر تنفيذ برنامج واضح وطموح، لحماية البيئة والحفاظ على طبقة الأوزون، ومازالت مصر تقوم بتنفيذ العديد من المشروعات الاستثمارية والتجريبية لإحلال المواد الصديقة للبيئة بدلا من المواد المستنفدة لطبقة الأوزون في مختلف القطاعات.


وأضافت فؤاد أن مصر اجتازت بنجاح التحديات التي فرضها الالتزام بأحكام بروتوكول مونتريال، دون المساس بالبرامج التنموية أو التأثير على الأولويات التي تضعها الدولة من أجل تحقيق التنمية المستدامة.


وأشارت فؤاد إلى نجاح وزارة البيئة في التخلص من نحو 99% من المواد شديدة التأثير على طبقة الأوزون، وما زلنا نواصل العمل للتخلص من أقل هذه المواد ضرراً وهي المواد الهيدروكلورفلوروكربونية HCFC’s، حيث نستهدف خفض الاستهلاك بنسبة (70%) بنهاية عام 2024، على أن يتم التخلص التام من هذه المواد قبل حلول عام 2030.


وأوضحت وزيرة البيئة أن الجهود المبذولة حتى الآن أسفرت عن التخلص من الاستهلاك السنوي لنحو 3200 طن من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون، وأسهم ذلك في خفض انبعاث ما يزيد على 17 مليون طن مكافئ لغاز ثاني أكسيد الكربون ما يعود بالنفع على المناخ، نظراً لكون العديد من المواد المستنفذة لطبقة الأوزون تعتبر من أقوى غازات الاحتباس الحراري.


ترشيحات


زيوت النفط والذهب تتصدران أهم 20 سلعة من صادرات مصر غير البترولية خلال أغسطس


صادرات مصر الغذائية إلى دول تجمع “الميركسور” ترتفع إلى 18 مليون دولار في 6 أشهر


الصادرات والواردات المصرية فحص أكثر من 8 آلاف رسالة معملياً خلال أغسطس





——————————-

المصدر #مباشر

——————————-

شركة عربية اون لاين للوساطة فى الاوراق المالية

للاستفسار عن الاستثمار فى البورصة المصرية من خلال شركة عربية اون لاين للوساطة فى الاوراق المالية اتصل بنا كل ايام الاسبوع وفى كل وقت

من داخل مصر

phone 01028433301

phone 01062659261

من خارج مصر

phone +201028433301

phone +201062659261

whatsapp +201028433301 – +201062659261

——————————-

#شركة_عربية_اون_لاين #تداول_الأسهم_عبر_الإنترنت #أسعار_الأسهم #تحليلات_فنية #سوق_الأسهم #تداول_الأسهم_المصرية #البورصة_المصرية #بورصة_مصر #خدمات_الاستثمار #شراء_الأسهم_في_مصر #التداول_الالكتروني #البنوك #العقارات #السياحة #السيارات #الاتصالات #سعر_الدولار #سعر_الذهب #الدولار #اقتصاد #اموال #ذهب #مصر #دولار #البورصة #استثمار #اخبار_اقتصادية #أسهم #الأسهم
احدث الاخبار

تعليقات