التخطي إلى المحتوى الرئيسي

#هانى بيتر: الحركة الوافدة لمصر لن تتأثر بنتيجة الانتخابات الأمريكية


أكد الخبير السياحى هانى بيتر عضو غرفة شركات السياحة أن مصر لن تتأثر سياحيا بنتيجة الانتخابات الأمريكية، خاصة أن السياحة ليس لها علاقة بالسياسة بل هى علاقات تجارية فقط ليس من مصلحة أى طرف توقفها.
وقال إن نتيجة الانتخابات الأمريكية لا يمكن توقع تأثيرها على القطاع السياحى فى الشرق الأوسط قبل أن يتسلم الرئيس الجديد مهام عمله.
أضاف بيتر فى تصريحات لـ«مال وأعمال ــ الشروق» أن هناك عوامل أخرى سوف تتحكم فى الحركة السياحية منها الوضع الصحى للمقصد السياحى وكيفية تعامله مع أزمة الفيروس التاجى «كورونا» وقدرته على توفير الرعاية الصحية اللازمة للوافدين وكذا عامل توافر النقل الجوى وقدرة قطاع الطيران على العودة للتشغيل سريعا وبأمان خاصة بعد توقف العديد من شركات السايحة عن العمل علاوة على مدى جدية وفاعلية الإجراءات الداعمة للقطاع والفندقى والطيران والتى تحدد شكل الخدمة السياحية فى الفترة المقبلة ثم قدرة القطاع السياحى الخاص على الصمود والاستمرار فى التحديث والتطوير وتقديم الخدمة ثم عامل السعر الذى يأتى بعد أزمة اقتصادية طاحنة تعرض لها العالم وكذا معيار اختيار السائح للمقصد الذى يزوره.
وأوضح عضو غرفة شركات السياحة أن الجميع يعى بأن العلاقات المصرية الأمريكية فى العقود الأخيرة تقوم على تبادل المصالح وتحقيق الفائدة القصوى لمصر من هذه العلاقة التى صنفت لسنوات على أنها إستراتيجية وعميقة ولن تنتهى بشكل مفاجئ أو تتعرض لتغيرات جذرية كما يتوهم البعض ولكنها ستدور أيضا حول تبادل المصالح فى ظل احترام السيادة الكاملة لمصر على قرارها، وهو ما تعيه أى إدارة أمريكية سابقة أو حالية.
وأضاف أن الرئيس الجديد للولايات المتحدة سيكون عليه عبء كبير لمواجهة فيروس كورونا المستجد ومعالجة آثاره الاقتصادية والاجتماعية وهو ما سوف يجعل الأمور تسير فى الاتجاه الصحيح.









➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖

📡 المصدر : #الشروق

➖➖➖➖➖➖➖➖➖➖
احدث الاخبار

تعليقات