التخطي إلى المحتوى الرئيسي

البورصة تعاود الهبوط مجددا بنهاية تعاملات الإثنين

——————————-



لم تكد البورصة أن تتعافى ويتجاوز مؤشرها الـ١١ ألف نقطة ليقترب من نقطة المقاومة ١١٢٠٠، حتى تعود للانخفاض لتقترب من النزول تحت الـ١١ الف نقطة، بعدما أنهى المؤشر الرئيسي إي جي إكس ٣٠ التعاملات اليوم على انخفاض بنسبة ٠،٥٢٪ ووصل إلى مستوى ١١٠٣٤،٣٨ نقطة.


وشهدت السوق تعافيها قصيرا يومي الخميس والأحد، وتماسكت في جلسة الأحد رغم الإعلان عن فشل صفقة استحواذ شركة الاتصالات السعودية على فودافون مصر، وإن كان تواجدها في المنطقة الخضراء بصعود طفيف وهو أقل من ربع في المائة، لكن يبدو أن المستثمرون استغلوا هذا الصعود لتحقيق بعض من جني الأرباح.


وارتفعت معظم الأسواق العربية الرئيسية بنسب محدودة، وكانت ٠،٣٥٪ و ٠،٢٪ و٠،٣٩٪لمؤشرات دبي وابو ظبي والكويت العام على التوالي، فيما استقر المؤشر السعودي في المنطقة الحمراء بهبوط بنسبة ٠،٠٣٪.


وعالميا، أغلقت الأسهم اليابانية مرتفعة بينما كان المستثمرون يرقبون نتائج انتخابات الحزب الحاكم لاختيار خلف لرئيس الوزراء شينزو آبي، في حين قفز سهم مجموعة سوفت بنك بفعل صفقة قيمتها 40 مليار دولار من إنفيديا.


وارتفع المؤشر نيكي القياسي 0.74 بالمئة ليغلق على 23479.48 نقطة، وتقدم المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.93 بالمئة مسجلا 1651.91 نقطة، ليبلغ أعلى مستوى منذ 21 فبراير.


وقال هيديوكي إشيجورو، كبير الاستراتيجيين في دايوا للأوراق المالية، “السوق قوية اليوم. يوجد توقع لأسعار أعلى،” مضيفا أن شهية المستثمرين للشراء طغت على ضغوط البيع.


وقفز سهم سوفت بنك 8.96 بالمئة في أقوى مكاسبه اليومية منذ 25 مارس، بعد أن قالت الشركة إنها اتفقت على بيع آرم لتصميم الرقائق إلى إنفيديا بمقابل يصل إلى 40 مليار دولار وفي صفقة ستعيد رسم خريطة قطاع أشباه الموصلات.


واستهلت الأسهم الأوروبية تعاملات الأسبوع على نحو إيجابي، حيث طغت الآمال حيال لقاح لفيروس كورونا وموجة من أنشطة الدمج والاستحواذ على بواعث القلق من خروج بريطاني غير منظم من الاتحاد الأوروبي.


وبدأ مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.7 بالمئة، ليسجل أعلى مستوياته في أكثر من أسبوع، وسط مكاسب مماثلة للأسهم الألمانية والفرنسية.


وأوقدت الأنباء الواردة مطلع الأسبوع بأن أسترا زينيكا قد استأنفت التجارب السريرية على عقارها لمرض كوفيد-19 بعد تعليقها الأسبوع الماضي شرارة موجة من عمليات الشراء في شتى الأسهم. وصعدت أسهم صانع الدواء البريطاني 0.5 بالمئة.


في غضون ذلك، قالت إنفيديا الأمريكية لصناعة الرقائق إنها ستشتري مصمم الرقائق البريطاني آرم من مجموعة سوفت بنك اليابانية بمقابل يصل إلى 40 مليار دولار وفي صفقة ستعيد تشكيل قطاع أشباه الموصلات العالمي، ما رفع مؤشر القطاع الأوروبي واحدا بالمئة.


وقفز سهم إيمونوميدكس المدرجة في فرانكفورت 109.7 بالمئة بعد تقارير بأن جيلياد ساينسز ستستحوذ على شركة العقاقير الحيوية الأمريكية مقابل 21 مليار دولار.









——————————-

المصدر : #الشروق

——————————-

شركة عربية اون لاين للوساطة فى الاوراق المالية

للاستفسار عن الاستثمار فى البورصة المصرية من خلال شركة عربية اون لاين للوساطة فى الاوراق المالية اتصل بنا كل ايام الاسبوع وفى كل وقت:

من داخل مصر

phone: 01028433301

phone: 01062659261

من خارج مصر

phone: +201028433301

phone: +201062659261

whatsapp : +201028433301 – +201062659261

——————————-

#شركة_عربية_اون_لاين #تداول_الأسهم_عبر_الإنترنت #أسعار_الأسهم #تحليلات_فنية #سوق_الأسهم #تداول_الأسهم_المصرية #البورصة_المصرية #بورصة_مصر #خدمات_الاستثمار #شراء_الأسهم_في_مصر #التداول_الالكتروني #البنوك #العقارات #السياحة #السيارات #الاتصالات #سعر_الدولار #سعر_الذهب #الدولار #اقتصاد #اموال #ذهب #مصر #دولار #البورصة #استثمار #اخبار_اقتصادية #أسهم #الأسهم
احدث الاخبار

تعليقات